أحدث الأخبار
الأربعاء 27 تشرين أول/أكتوبر 2021
عشرات الإصابات بالضفة... و"حماس" تحذّر الاحتلال من ارتكاب "أي حماقة" ضدّ مخيّم جنين!!
18.09.2021

أصيب عشرات الفلسطينيين، الجمعة، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيليّ في مناطق عدة بالضفة الغربية المحتلة، احتجاجا على الاستيطان، ونصرةً للأسرى، فيما حذّرت حركة المقاومة "حماس"، سلطات الاحتلال، من ارتكاب "أي حماقة" ضد مخيّم جنين، مجدّدةً تحميلها، المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى.وفي نابلس، أفادت جمعية "الهلال الأحمر الفلسطيني"، بأن طواقمها تعاملت مع 217 إصابة خلال مواجهات مع قوات الاحتلال، "صنفت كالتالي: 160 (إصابة جرّاء (استنشناق) غاز، و35 إصابة بالرصاص المطاطي، بالإضافة إلى 22 (ما بين) سقوط وحروق و(إصابات) أخرى".وتوزّعت الإصابات في نابلس على بلدة بيتا التي سجّلت النصيب الأكبر من الإصابات، تليها بلدة بيت دجن، وحاجز حوارة، بحسب "الهلال الأحمر".بدوره، ذكر منسق المقاومة الشعبية في بلدة كفر قدوم، مراد شتيوي، أن جنود الاحتلال، اقتحموا القرية بعد انطلاق المسيرة الأسبوعية، وأطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع.وأضاف شتيوي أن المواجهات أسفرت عن إصابة شاب بالرصاص المطاطي باليد، فيما أصيب العشرات بالاختناق، وجرى علاجهم ميدانيا.أما جنوبيّ الضفة، أصيب عشرات الفلسطينيين، بالاختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال في منطقة "عصيدة" ببلدة بيت أمر شمالي الخليل، بحسب ما صرح الناشط الإعلامي، محمد عوض، لوكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا".وأفادت الوكالة، بأن عشرات الفلسطينيين أصيبوا بحالات اختناق، في مواجهات مع قوات الاحتلال، بمنطقة باب الزاوية وسط مدينة الخليل، جنوبي الضفة.واعتقلت قوات الاحتلال، الشقيقين شادي وعبد الله حسن المحتسب، قرب الحرم الإبراهيمي في البلدة القديمة وسط الخليل. وجاء اعتقال الشقيقين في أعقاب اعتداء مستوطنين بالضرب على مواطنين في المنطقة ذاتها.كما اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال، مساء الجمعة، قرب حاجز الجلمة العسكري، شمال شرق جنين.وأطلقت قوات الاحتلال المتواجدة على الحاجز، قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع صوب الشبان الذين خرجوا دعما للأسرى الذين انتزعوا حريتهم من سجن "جلبوع".وفي السياق ذاته، واصلت قوات الاحتلال عمليات التفتيش في بلدات وقرى: يعبد، وعانين، والطيبة، والهاشمية، ورمانة، وفقوعة، بمحافظة جنين.وفي قلقيلية، اندلعت مواجهات بعد انطلاق مسيرة، باتجاه الشارع الرئيس المغلق لقرية كفر قدوم، أسفرت عن إصابة شاب بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وعدد آخر بالاختناق عولجوا ميدانيا.وفي رام الله، أصيب عدد من المواطنين بالاختناق بالغاز جراء قمع قوات الاحتلال، مسيرة سلمية في قرية المغير.وفي القدس المحتلّة، اقتحمت سلطات الاحتلال، حي بئر أيوب في سلوان، وألقى جنود الاحتلال، القنابل والأعيرة المطاطية بشكل عشوائي".واشتعلت النيران في عامود كاميرات مراقبة، فيما ردّ شبان بإلقاء المفرقعات باتجاه البؤر الاستيطانية في حي بطن الهوى.بدورها، حذرت "حماس"، الجمعة، إسرائيل من ارتكاب "أي حماقة" ضد مخيم جنين.وقالت الحركة في بيان: "نحذر الاحتلال من مغبة ارتكاب أي حماقة ضد أهلنا في مخيم جنين خزان المقاومة في ضفتنا الباسلة". وأضافت: "شعبنا يقف موحدا في إسناده لأهلنا في جنين".كما حذّرت الحركة، سلطات الاحتلال من عواقب وتداعيات جرائمها ضدّ الأسرى في سجونها.وقالت: "نحمل الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياتهم (الأسرى)، فشعبنا الفلسطيني ومقاومته الباسلة لن يقفوا صامتين أمام استمرار هذه الانتهاكات".وتابعت: "الهزيمة التي تكبّدها العدو في عملية نفق الحريّة تعدّ امتدادا لسلسلة هزائم منظومته الأمنية والعسكرية والسياسية، أمام بطولات شعبنا وإبداعات مقاومته، وستتواصل هزائم الاحتلال حتى يظفر شعبنا بالتحرير والحرية والعودة".ولفتت الحركة إلى أن "قضية تحرير الأسرى وتبييض سجون الاحتلال ستبقى على رأس أولويات حركتنا وشعبنا، ونؤكّد بكلّ ثقة لأسرانا الأحرار أنَّ معانقتهم الحرية سيكون قريبا".ودعت الحركة الأمة العربية والإسلامية "إلى مواصلة وتعزيز تضامنهم مع الأسرى الفلسطينيين وفضح جرائم الاحتلال وانتهاكاتهم ضدهم".والأربعاء، أعلن نادي الأسير الفلسطيني في بيان، أن الأسرى في سجون الاحتلال، قرروا إلغاء إضراب مفتوح عن الطعام، كان مزمعا بدؤه الجمعة، بعد موافقة سلطات الاحتلال على مطالبهم، ومن أبرزها إلغاء عقوبات جماعية تم فرضها عقب فرار الأسرى.ونجح 6 أسرى، وجميعهم من محافظة جنين، في 6 أيلول/ سبتمبر الجاري، بالفرار من سجن "جلبوع" شديد الحراسة شمالي إسرائيل، عبر نفق حفروه من زنزانتهم إلى خارج السجن.وأُعيد اعتقال 4 منهم الجمعة والسبت الماضيين، فيما تبحث قوات الاحتلال عن الاثنين الباقيين.وتشهد عدة مناطق فلسطينية احتجاجات شبه يومية نصرة للأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، ورفضا لقمع سلطات الاحتلال لهم، وذلك منذ نجاح الأسرى بالفرار. كما تُنظَّم مسيرات، خلال أيام الجمعة، في عدة مواقع بالضفة، احتجاجا على استمرار الاستيطان.

1 2 3 44938
1