أحدث الأخبار
الاثنين 23 أيار/مايو 2022
بريد القراء

‫ديار النقب تُحييكم اينما كُنتُم وتواجدتُم وتلفت انتباهكم الى ان بريد القراء سيكون منبر مفتوح للجميع, وستقوم ديار النقب بنشر مايردها من رسائل وتساؤلات تباعا ومباشرة على هذه الصفحه. ولاضافة رسائـلكم  او تساؤلاتكم او طرح اي قضيه او مشكله شخصيه او عامه,,, ما عليكم الا ان تضغطوا على ‬‪*‬اضف رساله‪ ‬ المبين في ادنى هذا النص...اهلا وسهلا بكم على صفحات وفي ربوع ديار النقب..مع تحيات فريق عمل  وادارة ديار النقب.


1 2 3 4187
محمود إدلبي (لبنان)
21.05.2022 - 18:51 
ثرثرة فارغة

ثرثرة فارغة
واليوم بكيتُ بحق وحقيقة
إنسان يأتيه الرزق وهو لا يعمل
ممكن أن يكون إنسانا طيبا
أو أن من حوله هم الطيبون فيساعدوه
ولكن هناك عيون مليئة بحب المعرفة
ولكن هذه ليست معرفة
هذا تدخل في عطاء الله
يريدون أن يعرفوا من أين يأتي الرزق لهذا الإنسان
ونسوا أو تناسوْا بأن هذه ليست لعبة
وغاب ما في ذهنهم
أنهم هؤلاء
وبالرغم من أنهم يصلون ويصومون ويقرؤون القرآن
بأن الذي يسألون عنه لا يجوز
غير أخلاقي
فالأجدر بهم أنهم أيضا يمكنهم المساعدة فَلِمَا لا
ولكن هنا تسقط كل الأبعاد
وتبدأ الثرثرة الفارغة
فتراهم قد تعرِّوا من مشاعرهم الحقيقية
ونسوا بأن هذا الإنسان
ممكن أن يكون أخ لهم وهو بالفعل أخوهم
ولكن هل مات ذلك الشعور في داخلهم
والحقيقة المرة أيضا أبعد من كل ما جاء
يفقد الجمال في داخلهم و يتابعوا السؤال
هنا وهناك وكأني بقلبهم قد تحول الى صخرة
تريد أن تعرف من يضع في راحة ذلك الإنسان المساعدة
ونحن نعرف
وقيل لنا وعلمونا
إذا أعطيت
فلا تدع يسراك تعرف ما فعلت يمناك
ليت ساعة الضمير تدق في حياة الإنسان الغبي الفضولي
إنها الحياة وإنه الإنسان
تحياتي
محمود إدلبي – لبنان
25-02-2022

محمود إدلبي (لبنان)
17.05.2022 - 14:16 
الفيس بوك وأنا


الفيس بوك وأنا
كنت في البداية أظن بأنه لعبة على النت
وجاء قريب لي يعلمني
وجاء فجأة بدون ميعاد
ويحمل معه الكمبيوتر الذي لم أكن أحبه
ولم أكن أقترب منه ولا تسألني لماذا
كانت هذه النافذة ترعبني وفي نفس الوقت تعجبني
وجلست إليه بهدوء وبشيء من الخوف
وتعاملت معه وفجأة أحببته وتحول فجأة الى صديقي
وقريبي جزاه الله كل الخير إكتفى بالخطوة الأولى وتركني لمصير أفكاري
وقصدت المكتبة وسألت صاحبها هل هناك كتاب يعلمني هذه الأشياء
وأعطاني كتابا وقال لي عندما تنتهي منه اعده إلي
ولكن عليك أن تتعلم عمليا كل ما تقرأه هنا في الكتاب
وإبتدأت مغامرتي وكانت رائعة وفهمت هذا الكائن العجيب
أستقبله بالفرح وادعه بقليل من الحزن
وإشتريت عدة كتب ونصحني صاحب المكتبة بمجلة عن كل جديد في الإنترنت
وهويت هذه الشبكة العنكبوتية وأصبحت صديقتي وحبيبتي
وأدركت بأن من يتعلمها بصدق لن يكون في الوقت الضائع
ولن تجرح الآخرين ولن تدمي العيون ولن تكون في مكان الكذب
ستكون نقيا ووفيا
في حال من يستعمله في قلبه مخافة الله وثقافة الأم والأب
وكل الأولاد الذين نعرفهم و يزوروننا مع أهلهم أعمل لهم إيميل
ويعيشون السعادة مع النت
ويختارون الأسماء التي يحبونها والأعمال التي يرغبون بها
إنها عملية بريئة وللغاية في البداية
وقبل أن تخرج المجلات الإلكترونية والمنتديات
كانت هناك فقط مجموعات على غوغل وما زالت
وإبتدأت بالكتابة في الكثير منها ولكن فجأة تحول أكثرها الى حالة مبتذله
وأخيرا جاءت المجلات والمنتديات
وفي الحقيقة كان عالم آخر من الثقافة والمعرفة
وتعرفت على أصدقاء دون أن أراهم أو أعرفهم
يعشقون الكلمة والحرف كما أنا
ونأمل أن يكون من يقترب أو يشترك في هذه المجلات والمنتديات
ممن يخافون الله
تحياتي
محمود إدلبي – لبنان
14-05-2022


محمود إدلبي (لبنان)
12.05.2022 - 10:12 
شيرين أبو عاقلة


شيرين أبو عاقلة
شهيدة في ذمة الله
شهيدة صوت ووطن وبلد وشعب
وداعا أيها الصوت الجوهري الذي كان حنونا ثائرا
هذا الصوت خرج من الأرض الطاهرة ليرعب العدو
رفَّ صوت في السماء الحرة إجتاز السحاب ليصل إلينا رائعا
وداعا أيتها السيدة التي عرفناك من صوتك
وأحببناه وإنتظرناه دائما بفارغ الصبر
صوت كالصخرة هو صوت فلسطين الحنون والشجاع
الصوت الفدائي الفلسطيني الحر
إغتيال صوتك هذا لا يعني أنهم إغتالوك
لقد إغتال ذلك العدو اللئيم جسدك
ولن يغتالوا شجاعتك
صوتك الذي أرعب سلاح العدو
لئيم إغتال هذا الصوت
إنها الشاهدة والشهيدة للتاريخ وللزمن
نعم الشهيدة الهادئة ولكن صوت كان البركان الحقيقي
بشجاعة كانت تقتحم خطوط ذلك المحتل
لم تكن تخاف النار
وكانت في التغطية الصحفية إنسانة
ضميرها لم ينام ولا دقيقة لأنها عربية فلسطينية حتى النخاع
لأجل الضمير إستشهدت
لأجل الحق إستشهدت
والعدو نسيَ بأن كل صحفي وكل صحفية في فلسطين هم
شيرين أبو عاقلة
تحياتي
محمود إدلبي – لبنان
11-05-2022

محمود إدلبي (لبنان)
07.05.2022 - 12:42 
مهاجر ترك الوطن

الوطن
وقفتْ أمامي تحدق بي وتبتسم
همستْ وما زالتْ تبتسم صدقا
نظرتْ إليكَ وحدقتْ في ملامح وجهكَ
همستْ في سركَ
ماذا في جعبتكَ أم أن الفراغ تركَ ألما فيكَ
ضَحِكَتْ هذه المرة وإختفتْ البسمة الأولى التي كانتْ بريئة
وخرجتْ الكلمات صدى لم أميز منها إلا
اللهم إني أحبكَ
وما معنى هذه الحروف
وهذه الرسومات والخربشات و الصور
ومن أنا بالنسبة لكَ أنتَ الضائع في الحياة
أنتَ وطني أنتَ كل حياتي
أنتَ أجمل المفردات في طياتي
وجاء الصدى حزينا هذه المرة
آه
كيف أنا وطنكَ
وحملتَ كل أحلامكَ
وتركتَ ذكرياتكَ
وإبتعدتَ عني هربا من ذراعيَّ ومن حضني
وقلتَ بأني الجحيم
وأنكَ ترى في ذلك البعد الجنة
وهناك عبأتَ
الورقة وكتبتَ فيها أبشع الحروف
عني
ووقعتها بدون خوف
ولا خجل ولا حتى أخلاق
حتى أنكَ لم تفهم أكثر ما جاء بها من الكلام
لأنها لم تكن بلغتي ولا بلغة ديني
ولم يبدأ الكلام كما علمتكَ أمكَ رحمها الله
بسم الله الرحمن الرحيم
وكتبتَ لي أجمل وأروع الكلام
وفي الحقيقة كنتَ أنتَ
من أطلق الرصاصة الأولى في كياني
وفي قلبي
وفتحتَ الأبواب لكل من شردته أخلاقه
وباع ضميره بأرخص الأثمان
وهناك في الغربة إبتدأ مشوار الكذب
مهاجر ترك الوطن
تحياتي
محمود إدلبي - لبنان
15-12-2021

محمود إدلبي (لبنان)
26.04.2022 - 11:01 
يا حبيبنا رمضان

يا حبيبنا رمضان

اليوم جئت أرمي أفكاري بين يديك
في الحقيقة هي مبعثرة ولكن في الواقع نابعة من قلبي
أحسست اليوم في صدري طوفان
طبعا من الأفكار وتشبه الهلوسة
كانوا أوفياء بالأمس واليوم رحلوا
آه أيتها الظلمة بالرغم من شروق الشمس
تركنونا أحباؤنا ورحلوا في صمت
بحثت عنهم بين كل أوراقي وحروفي وكلماتي

قلمي الوحيد الذي تابع ويتابع رحيلهم وما تركوا

سراب في شوارع حياتنا
وإختفت صباحا من سهول حياتنا السنابل الذهبية
وهل هم إكتفوا من الحياة أم أن الحياة إكتفت منهم
ولكنهم كانوا يعانقون الحياة حبا ورحمة
ولكن اليوم هذه الحياة تنقصها فرحهم
هم الذين زرعوا في العيون الشوق والحنان
ورحيلهم ترك الشجن والأنين وبقايا سنين
يا شقاوة الأحلام فهي في الحقيقة تنزف
ونحن اليوم بعد رحيلهم تعبنا ومعهم رحل الفرح
وعلى ثغر الأيام والسنين رجاء
بأن لا نبكي فهم يحبون لنا الفرح
رحلوا وماتوا وهم في الحقيقة عمالقة قلوبنا
هذه حالنا اليوم يا رمضان ونحن نودعك
و سعادتنا وفرحنا أنك ستعود الى هذا العالم من جديد
والذي لا نعرفه هل سنكون في إستقبالك
تحياتي
محمود إدلبي – لبنان
12-04-2022

محمود إدلبي (لبنان)
25.04.2022 - 15:23 
كن قرير العين يا رمضان


كن قرير العين يا رمضان
وفجأة تريد أن ترحل يا رمضان
جئت الى عالمنا بسلام وحب ورحمة
وحتى نشعر بالدفء
يكفينا سلامك يا رمضان
ومعك عشنا الأمان في لحظاتنا الخاشعة
مئة مرة أعلنا التوبة وبأصوات مختلفة
وفي الحقيقة نسأل ذواتنا
ماذا كنا منك ننتظر
وظلك في عالمنا شمس رحمة وبركة لمن يفهم رمضان
ونحن ننظر حولنا فالسلام الحقيقي ما عم
سلام الفقير الجائع وسلام الفقير المريض
وسلام الفقير الذي يموت بردا في الصقيع
الإنسان اليوم يا رمضان يهرول يائسا وراء السراب
محفور في قلبه وعالمه الحيرة وضياع الوطن
فلا يستطيع أن ينام قرير العين
لأنه من الغد يقشعر له جسده
وتقهقرت حياته حملتها ريح لئيمة
حملتنا معا الى الهاوية
وجئت يا رمضان وكنت النجمة التي أسعدت قلوبنا وأفرحتنا
نستيقظ بالحديث عنك ومك
وننام وليس لنا إلا ذكرك
كما ترى يا رمضان بالرغم كل ما يصيبنا تبقى وجوهنا خاشعة لله
راضية بما عندنا مستأنسة بما علينا
وهكذا نعيش على الأرض ملك بأحلامنا و صلاتنا وتهجدنا
اليوم للكلمات صوت آخر
تحياتي
محمود إدلبي – لبنان
13-04-2022

محمود إدلبي (لبنان)
21.04.2022 - 15:25 
وما زلنا في رحاب رمضان

وما زلنا في رحاب رمضان
صباح الخير وما زلنا في رحاب رمضان
صباح التوكل الصادق على الله
إن الله سوف يعذب الظالمين بعدد دموع المظلومين
فلا تكن من الظالمين يا صاحبي
أجمل هدية سوف تقدمها لنا قلبا مليئا بنور الله
اللهم أفرح قلوبنا بحبك وحب نبيك صلى الله عليه وسلم
اللهم أغسل أحزاننا وهمومنا
اللهم اشف مرضانا
اللهم ارحم موتانا
قالت أمي رحمها الله: فقط يا بني اسأل الله
اللهم عطر مساء أحبتي براحة البال
اللهم اغفر لأحبتي وحقق أمنياتهم
سأقرأ عليكم السلام
أنا عربي ولدت إنسان
حقوقي ثابتة في القرآن
وثقافتي من السنة الشريفة
وتعلمت على مر السنين
أن الحياة مثل القهوة
إغلي الإناء المليء بالماء
بَخِرْ المخاوف
أَحْزِفْ الأحزان
صفي الأخطاء
ثم إنتظر قليلا حتى تدرك أن القهوة راقت
ثم تذوق هذه الأطعمة اللذيذة
في الحقيقة تشبه السعادة في لذتها
اللهم كما ترى جئنا وقلوبنا بيضاء لا نطلب إلا الأمن والأمان في أرضك الطاهرة
اللهم توكلنا عليك... فإهدنا الى الطريق الصحيح... وقوم إعوجاجنا
واليوم مثل كل يوم... ننتظر منك الفرح... والسعادة ... والإبتسامة
وقول الحق والتفاؤل...والأمل
اللهم هذه البلاد تنزف وما زالت
والإنسان فيها يموت جوعا وبردا وخوفا ورعبا كن معهم
إكراما لرمضان الذي ما زال معنا ولكنه يرحل بهدوء
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه الأخيار وسلم تسليما كثيرا
تحياتي
محمود إدلبي – لبنان
11-04-2022

محمود إدلبي (لبنان)
13.04.2022 - 12:40 
ماذا ننتظر إنه رمضان

ماذا ننتظر إنه رمضان
وهذه الأيام المباركة تنساب من حياتنا يوما بعد يوم
ويزحف في قلوبنا أمل بالمغفرة والبركة
مع الفجر نستعد لأن نجالس كتاب الله
و نصلي على الرسول الكريم الأمين خير الخلق
أشياء كثيرة نغرسها في القلوب
نحاول وبفضل الله أن نهدم الكسل في أجسادنا
ولن يهزمنا التعب ولا الضعف عن متابعة العبادة
حملنا كلام الله وفرحت الروح مع الشفق
شَعَّتْ غيوم الفرح في أجسادنا وتعلقنا بالسماء وتألق الفرح في مآقينا
هنا لن نتلعثم إنه كلام الله صادق بدون أحزان ولا آلام
نتجرد من كل ما يرعبنا...وإن بكينا فهي دموع التائبين...الشاكرين...الحامدين
نعم هنا الطريق لهدايتنا لأننا لن نُعَمَرْ في هذه الحياة
ولا ننسى أن نكون لإخواننا وأهلنا بالحب والمودة والرحمة مقتربين
اللهم إغفر خطايانا وجهلنا وإسرافنا في أمورنا
اللهم يا عزيز يا جبار إجعل قلوبنا تخشع من كلامك في القرآن الكريم
اللهم إجعل عيوننا تدمع من خشيتك والتقرب إليك دائما
اللهم إجعلنا من أهل التقوى وأهل المغفرة
اللهم أجعل قلوبنا خزائن توحيدك
اللهم إجعل ألسنتنا مفاتيح تمجيدك
اللهم إجعل جوارحنا لطاعتك
اللهم إجعلنا من لا يشكو ولا يتململ من الحياة
شكرا لرمضان لقد زرع في قلوبنا أروع الأحداث وأجمل الآيات
ونزع كل ما في قلوبنا من ألم وغضب وحقد
مع رمضان لن نختنق من قلة الماء ولا من عدم الطعام
ونتناول وقت الإفطار القليل من الطعام فنشبع...يا الله...أليست هذه نعمة
وكأس ماء يروينا ويعيد الى جسدنا فجأة النشاط وهذه أيضا نعمة
لحظات طيبة نقضيها قبل الإفطار بدقائق هي ثقافة لحياتنا
لا نعاني ولا نشعر بالضيق
الكلام الطيب فقط على اللسان
وبهدوء نتناول الإفطار...وكأننا نلتقط أنفاسنا من جديد
أليس الله كريم لقد أكرمنا برمضان وأعاننا عليه وبنى فينا إيمانا أغنى من كل ما في الدنيا
وهكذا أصواتنا تصعد الى السماء عميقة بريئة صافية
اللهم تلطف بعبادك في كل مكان...عبادك في المخيمات
اللهم أرزقنا الحلم والحكمة و الصبر و سلامة الصدر
اللهم إجعلنا من الصائمين القائمين الصادقين المتصدقين
اللهم إجعلنا من القانتين
اللهُّم ثبتنا علىٰ الصلاة حُبـاً وليس فرضا
اللهم صل وسلم وزد وبارك على نبينا وحبيبنا محمد وعلى آله وصحبه
رمضان كريم
تحياتي
محمود إدلبي – لبنان
08-04-2022

محمود إدلبي (لبنان)
10.04.2022 - 14:29 
أيام رمضان


أيام رمضان
رمضان كريم مليء بالرحمة والعافية
كل عام وأنتم أكثر إيمانا
كل عام وأنتم أكثر حبا
كل عام وأنتم أكثر سعادة
كل عام وأنتم أكثر راحة بال
كل عام وأنتم أكثر إطمئنانا
اللهم الشكر لك على أنك قد بلغتنا رمضان
اللهم إفتح أبواب جميع أيام رمضان بمفاتيح الرحمة
اللهم إمسح عنا أوجاعنا
اللهم حقق كل أمنياتنا
اللهم فرج هم كل مهموم
اللهم إسقنا فرحا
اللهم إنا نسألك رحمة من عندك
اللهم أهدِ قلوبنا...أصلح أحوالنا
اللهم أرزقنا حلو الحياة...وخير العطاء...وسعة الرزق
اللهم بلاد المسلمين في أشد الحاجة إلى رحمتك...اللهم إرحمهم
اللهم بلادنا المقدسة تئن ألما تحت حوافر أعداءنا
اللهم المسلمين في هذه الأيام مشتتين
الشعوب المسلمة تتألم تجوع تموت وليس لها غيرك
اللهم من لا يعرف الإبتسامة فإزرع على وجهه بسمة وعلى قلبه أمل
اللهم أطفال المسلمين بحاجة الى حلم جميل وأنت الرحيم
اللهم ثقف عقولنا...وإبني أجسادنا...وطهر أنفسنا
اللهم ألهمنا طوال شهر رمضان إبتسامة لا تغيب عن عالمنا
اللهم لا تأخذ منا الصبر والإيمان طوال هذا الشهر المبارك
اللهم أسعد قلب كل إنسان حزين
اللهم إجعلنا من الذاكرين...المؤمنين...الساجدين
اللهم أرحم والدي كما ربياني صغيرا وأسكنهما فسيح جناتك يا رب
وصلى الله على سيدنا وحبيبنا ونبينا محمد وعلى آله وأصحابه
الأخيار وسلم تسليما كثيرا
تحياتي
محمود إدلبي – لبنان
07-04-2022

محمود إدلبي (لبنان)
10.04.2022 - 13:27 
أفكار في رمضان

أفكار في رمضان
في رمضان ممكن أن تعيش حقائق كثيرة
مجموعة من الذكريات تجتاح لحظات حياتك
والأمنيات تمضي في يومنا من القلب تخرج في كل الاتجاهات
والدعوات لا تغيب لحظة عن يومك تدخل الى كل مكان في عالمك
ولا الخوف في لحظاتك من الفجر تبدأ لا جوعا فأنت ملئ بنعمة الله
والقلق يصبح نكرة مغسولا بيقين بأن الأيام القادمة مليئة بالعفو
والترقب...والدهشة...والذهول...تتحول الى ملاحظات لا تعذبك
والأمل في الحقيقة يسكن قلب الإنسان بهدوء ولا أحد يستطيع أن ينتزع هذا الهدوء
صحيح في الحياة هناك من يعيش في حياته الإحباط والارتباك ولكن كرم الله كبير فسوف يرسل في طريقك كائن آخر ليزرع التفاؤل في حياتك لأنك إنسان طيب
ولست بحاجة الى القوة
ولن تكون ضعيفا
وسوف يموت التردد إذا أردت أن تروي إنسانا ظمآنا ويعيش الأرق والقلق في حياته
هنا البذور الخضراء سوف تقتل الغضب وتكون دائما مستعدا
ولن تتلكأ أبدا في خطوات الخير
وتدفن الامتعاض والمراوغة وتحس صادقا مع العسر يسر بإذن الله
لا لزوم للهرب ولا الكذب ولا للخداع فما زالت أحشاء الأرض مليئة بخيرات الله
حتى تمشي في الطريق بقدمين وبهدوء وسعادة فلا لزوم للخيانة والغدر
فقط أنظر الى السماء وتوكل على من لا ينسى أحدا وسوف تضمحل في عالمك كل المآسي
إذا هَبَطَتْ عليك فجأة ظلمة هنا أو هناك فأنت لا تعيش الكوارث ولا الفتن ولا التشرد تابع مشوارك وأترك قدميك يستريحان في مشوار طويل
اللجوء الى الأفكار السوداء هو العدو اللدود لك وليس الفقر أو المرض
حافظ على لياقتك ولا تستسلم للعجز مهما كلفك الأمر
وممكن أن يعيش الإنسان الإعاقة في عقله قبل جسده فيموت ضعيفا قبل أوانه
نعم الحب هو من يصرع كل هذه الأشياء في الحياة
دائما علينا أن نؤمن بأن هناك فجرا مبينا ينبلج
وهذه السحابة السوداء حتى لو غطت كل القمر فسوف يزيلها الغيث
شكرا رمضان على كرمك
تحياتي
محمود إدلبي - لبنان
04-04-2022