أحدث الأخبار
الأحد 14 نيسان/أبريل 2024
موسكو..روسيا :بوتين يعلن تحقيق «نقطة تحول» في أصعب قطاعات الجبهة!!
22.02.2024

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن الجيش الروسي تمكن من تحقيق نقطة تحول في أصعب قطاعات الجبهة، بفضل بطولة مقاتلي القوات الجوية الفضائية الروسية. وقال بوتين، خلال حفل تسليم ميداليات وجوائز الدولة إلى الوحدات العسكرية التابعة للقوات الجوية الفضائية الروسية: «يسعدني أن تتاح لي الفرصة لتقديم أوسمة الدولة الرفيعة لوحدات الطيران ووحدات القوات الجوية الفضائية التي أظهر أفرادها وجنودها وضباطها شجاعة وبسالة خلال العملية العسكرية الخاصة، لقد قاموا بآلاف الطلعات القتالية وأظهروا أعلى مستوى من المهارة في حل المهام الموكلة»، حسبما ذكرت وكالة سبوتنيك الروسية للأنباء. وأضاف بوتين أنه «بفضل أعمالهم البطولية واستعدادهم الذي لا تشوبه شائبة، كان من الممكن تحقيق نقطة تحول في أصعب قطاعات الجبهة». وقال بوتين إن المقاتلين الروس، ومن خلال العمل العسكري المتفاني، أثبتوا ولاءهم للقسم واتباعهم أفضل مثل وتقاليد الجيش الروسي، مضيفاً أن «أسماءهم ستظل دائماً رمزاً للشجاعة والاحترام اللامحدود الذي يعامل به شعب روسيا جيشه الوطني».إلى ذلك، نفى الجيش الأوكراني أمس، فقدان السيطرة على رأس جسر كرينكي وهي منطقة استراتيجية على ضفة نهر دنيبرو في جنوب أوكرانيا والذي أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نفسه السيطرة عليها أمس الأول.وقالت القيادة الجنوبية للقوات الأوكرانية على شبكات التواصل الاجتماعي، «أعلن القادة العسكريون والسياسيون الروس السيطرة على رأس جسر على الضفة اليسرى لنهر دنيبرو، نقول رسمياً إن هذه المعلومات غير صحيحة»، مضيفة أن «قوات الدفاع في جنوب أوكرانيا تواصل السيطرة على مواقعها».وكان بوتين ووزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أعلنا أمس الأول، السيطرة على بلدة كرينكي حيث تمكن الجيش الأوكراني من إنشاء مواقع له خلال صيف عام 2023 في ظروف صعبة جداً، خصوصاً بسبب وجود مستنقعات وعبور النهر تحت النيران.وقصف الروس المنطقة بشكل مكثف، وتم تدمير منطقة كرينكي بالكامل بحسب الصور التي تبثها القوات من الجانبين بانتظام.ويعتبر رأس الجسر، واحداً من نجاحات الهجوم المضاد الذي شنته أوكرانيا في الصيف، لكنه لم يسمح أبداً لقوات كييف بالتقدم نحو الجنوب.ويواجه الجيش الأوكراني هجمات روسية متعددة على الجبهتين الشرقية والجنوبية، ويعاني من القصف الشديد فيما يواجه أيضاً نقصاً في ذخائر المدفعية بسبب تراجع المساعدات الغربية، لا سيما المساعدات الأميركية التي يعرقلها الجمهوريون.!!


1