أحدث الأخبار
الاثنين 17 حزيران/يونيو 2024
1 2 3 41319
خيول هاربة تابعة للجيش البريطاني أحدثت بلبلة في لندن وأوقعت 4 جرحى!!
25.04.2024

لندن: تسببت خيول تابعة لوحدات في الجيش البريطانى متخصصة في الاستعراضات الملكية هربت صباح الأربعاء بعدما أخافتها أشغال بناء، بإصابة أربعة أشخاص على الأقل في وسط لندن بجروح، إذ أحدثت بلبلة واصطدمت بمركبات وسط ذهول المارة، قبل السيطرة عليها.وتابع اللندنيون بذهول مشاهد سوريّالية، إذ أظهرت مقاطع فيديو تداولها مستخدمو شبكات التواصل الاجتماعي حصانين يحمل كل منهما سرجاً ولجاماً، أحدهما أبيض ومضرّج بالدماء والآخر أسود، يركضان بسرعة كبيرة على جادات العاصمة، ويتجاوزان المركبات ويصطدمان بسيارات أجرة وحافلات ويثيران الذعر لدى راكبي الدراجات الهوائية.وحصل الحادث على مقربة من قصر باكنغهام خلال جولة تدريبية لمجموعة تضمّ سبعة أحصنة من وحدة النخبة “هاوسهولد كافالري” التي تتولى حماية العائلة المالكة وتشارك في الاحتفالات.وتعود هذه الخيول إلى جنود من فرقة “لايف غاردز” التي يعرفها السياح وتشتهر ببزاتها الحمراء وخوذها المتوجة بالريش الأبيض.ويشارك هؤلاء الخيّألة خصوصاً في العرض الذي يقام في عيد العاهل البريطاني الذي يقام عادة في شهر حزيران/يونيو.وأعلن ناطق باسم الجيش أن “عدداً من خيول الجيش هربت خلال تدريب روتيني صباح اليوم”.وأوضح أن “كل الخيول (…) أعيدت إلى المعسكر”، مشيراً إلى “إصابة عدد من الموظفين والخيول”، وأن الكل “يتلقى العلاج الطبي المناسب”.وأفادت هيئات الإسعاف بأنها تدخلت صباحاً لمساعدة شخص سقط من على حصان بالقرب من قصر باكنغهام، وهي المنطقة التي تقع فيها إسطبلات عدد من الأفواج العسكرية الفخرية، ومن المألوف أن تُشاهَد فيها دوريات للخيّالة.وفي المجمل، هرعت سيارات الإسعاف إلى ثلاثة مواقع مختلفة ونقل أربعة أشخاص إلى المستشفيات.وأوضح الجيش أن الحيوانات ذُعرت بسبب سقوط قطعة من الخرسانة من رافعة، فانطلقت خمسة منها بسرعة مما تسبب بسقوط أربعة خيّألة عنها أرضاً، أصيب ثلاثة منهم بجروح، لكنّ حياتهم ليست في خطر.ونقلت وسائل الإعلام البريطانية عن شهود قولهم إن أحد الأحصنة صدم بعنف سيارة أجرة من نوع “مرسيدس” كانت مركونة أمام فندق فخم.وقال السائق فاراز لإحدى محطات التلفزة وهو ملطّخ ببقع دم أمام سيارته التي تحطم زجاجها أنه شعر بصدمة عنيفة ثم رأى “ثلاثة أو أربعة أحصنة” تبتعد راكضة.كذلك أصيب عدد من الحافلات بأضرار.وروى سائق تاكسي آخر يُدعى روبي لمحطة “بي بي سي” قائلاً: “نظرت في المرآة الخلفية ورأيت (الخيول) تصل إلى خلفي مباشرة، وفي تلك اللحظة كنت أنقل راكبين جالسين في المقعد الخلفي، فقلقت عليهما”. وأضاف “لحسن الحظ أن الأحصنة اتجهت إلى وسط الطريق ومَضت، لكنها كانت مسرعة”.وأوضحت شرطة لندن أنها قبضت وسيطرت على اثنين منها في حي لايمهاوس على بعد نحو ثمانية كيلومترات إلى الشرق من قصر باكنغهام.


1