أحدث الأخبار
الخميس 08 كانون أول/ديسمبر 2022
“جنة هنا” مسرحية مصرية تعالج قضايا المرأة في الدورة الأولى لأيام المسرح المتوسطي بتونس!!
بقلم : الديار ... 25.03.2022

تونس– عرضت امس الخميس المسرحية المصرية “جنة هنا” للمخرج محمد صابر بالدورة الأولى لأيام مسرح المدينة المتوسطي في مدينة الثقاقة بتونس العاصمة.
ومسرحية “جنة هنا” من بطولة وفاء الحكيم وهالة سرور بالاشتراك مع الممثل محمد دياب وهي من تأليف صفاء البيلي وإنتاج فرقة مسرح الغد.
ومن خلال التطرق إلى معضلة صراع الأجيال بين التمسك بالموروث والثورة عليه، تناقش المسرحية العديد من قضايا المرأة كختان الإناث وتأخر سن الزواج وتأخر الإنجاب عبر عرض علاقة الأم المطلقة والابنة في ظل غياب الزوج والأب.
وقالت الممثلة هالة سرور قبل العرض “جنة هنا عرض مسرحي مصري جدا وأنا أجزم أنه عرض عربي لأنه يناقش قضية موجودة في كل بلد عربي نتيجة الموروثات الخاطئة مثل ختان الإناث”.
وأضافت “شخصية هنا التي أتقمصها تبحث عن الرجل في أبيها، تبحث عن حبيبها وعن الدفء والحنان الذي تحتاج إليه حتى تقدر على مقاومة المجتمع والحياة القاسية جدا عليها”.
ويتضمن برنامج أيام مسرح المدينة المتوسطي الذي يستمر حتى يوم 30 آذار/مارس عروضا أيضا من تونس وإيطاليا وإسبانيا.
ويقول منظمو الدورة الأولى للمهرجان الوليد إنه يعمل على تقديم مسرح مختلف بتوجهاته الثقافية الحداثية المبتكرة كما سيكون منصة منفتحة على التجارب المسرحية بين دول ضفتي المتوسط.
وقالت جميلة الشيحي المكلفة بالتظاهرات المسرحية الكبرى بمدينة الثقافة” أيام مسرح المدينة المتوسطي هو الشكل الجديد لأيام مسرح المدينة، الذي نظم لأول مرة سنة 2018 وحظي بإقبال جماهيري غير أن جائحة كورونا قيدت نسبيا تطلعاتنا”.
ويعرض المهرجان ورشة تدريب على الرقص والسيرك وفن المهرج بعنوان “الحركة تتكلم” يقدمها المخرج الإسباني بابلو روبولييرو.
ويكرم المهرجان بمناسبة اليوم العالمي للمسرح يوم 27 من الشهر الجاري الكاتب والرسام البشير القهواجي والمخرجين أنور السعافي والمنصف الصايم والممثلة ناجية الورغي.

1