أحدث الأخبار
الاثنين 24 كانون ثاني/يناير 2022
حاجز جبارة: استشهاد الفتى الفلسطيني محمد يونس بعد دهسه جندي إسرائيلي!!
06.12.2021

استشهد الشاب افلسطيني محمد نضال يونس16 عاما، فجر اليوم، الإثنين، برصاص الاحتلال الإسرائيلي، بعدما دهس أحد عناصره قرب حاجز جبارة بين طولكرم والطيبة في المثلث.والشهيد هو محمد نضال يونس موسى (16 عامًا) من سكان الحي النمساوي في نابلس،وأقرّت وفاة الفلسطيني على الفور، بينما ذكرت مصادر طبية إسرائيلية أن عنصر أمن الاحتلال أصيب بجراح خطيرة، وأنه نقل إلى مشفى "تل هشومير" لتلقيّ العلاج، وأنّ إصابته تتركز في الأطراف والصدر والرأس، لكن وضعه مستقرّ.وذكرت مصادر أولية أن الشهيد استقرّ سيارة من نوع "كايا"، تحمل لوحة أرقام فلسطينية، ودخل بها مسرعًا إلى الحاجز ودهس العنصر الإسرائيلي.من ناحيتهما أشادت حركتا حماس والجهاد الاسلامي اليوم الاثنين بعملية الدهس التي نفذها شاب فلسطيني على احد حواجز الاحتلال.وقال حازم قاسم الناطق باسم حماس :"يبدأ صباح الشعوب الثائرة بنكهة الفداء والعمل المقاوم .. في فجر اليوم عملية فدائية ضد جنود الاحتلال قرب طولكرم في الضفة الغربية".‏وأكد انها ثورة مشتعلة وشباب قرر الانعتاق نهائيًا من الاحتلال وسيواصل الابداع في المقاوم حتى زوال هذا الاستعمار الاسرائيلي عن كل الأرض الفلسطينية.وباركت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين اليوم الاثنين 6/12/2021 العملية البطولية التي حدثت فجراً على حاجز جبارة جنوب مدينة طولكرم المحتلة، مؤكدةً أن العملية هي رد طبيعي ومشروع على إعدام الاحتلال للشهيد سليمة في القدس المحتلة.وأكدت حركة الجهاد الإسلامي أن الشعب الفلسطيني قادر على ممارسة حقه في المقاومة والدفاع عن نفسه أمام الإسرائيلي، ورداً على الاقتحامات اليومية للمقدسات، مشددةً على مواصلة هذا الحق المقدس حتى التحرير، فمقاومتنا مستمرة والاحتلال إلى زوال بإذن الله.ونعت الحركة الشهيد البطل محمد نضال يونس موسى من بلدة كفر قليل في نابلس منفذ عملية حاجز جبارة ، معتبرةً أن ما قام به الشهيد محمد يونس هو نهج الثوار الأصيل وسبيل المقاومة الأصوب في الضفة الغربية المحتلة.!!

1 2 3 45209
1