أحدث الأخبار
الثلاثاء 17 أيلول/سبتمبر 2019
بئر السبع.. النقب : المحكمة ترفض طلب إغلاق مدرسة الزرنوق الثانوية في قرية الزرنوق !!
30.08.2019

رفضت المحكمة المركزية في بئر السبع، اليوم الخميس، طلب جمعية "ريغافيم" إصدار أمر يمنع افتتاح المدرسة الثانوية المقامة حديثًا في قرية الزرنوق مسلوبة الاعتراف في النقب، والمعدة لاستقبال طلاب القرية مع افتتاح العام الدراسي الجديد، بذريعة البناء غير المرخص، رغم المصادقة عليها من وزارة التعليم. وبحسب قرار المحكمة، ستعقد الأسبوع القادم جلسة في لجنة التخطيط اللوائية من أجل بحث إتمام الإجراءات البيروقراطية اللازمة لافتتاح المدرسة، وإعلام المحكمة بذلك حتى تاريخ 8 أيلول/ سبتمبر المقبل. وألزمت المحكمة ممثلي جمعية "ريغافيم"، دفع تكاليف المحاكمة بعد رفض طلبهم بوقف العمل في المدرسة، ومنع افتتاحها.وجاء في قرار القاضية غيئولا لافين أن "الظروف الحالية تستلزم استكمال بناء المدرسة بسبب الحاجة لدى الطلاب، ولكن المدرسة مصممة لتبقى لفترة زمنية محددة ولا يعني بنائها استمرار الوضع القائم أو التأثير في قرار بقاء أهالي الزرنوق في مكانهم أو نقلهم"، في إشارة إلى أن القرار لن يعطل المخططات الإسرائيلية في تهجير أهالي القرى مسلوبة الاعتراف في النقب.ويبلغ عدد سكان قرية الزرنوق نحو 5000 نسمة، بينهم أكثر من 450 طالب في جيل التعليم الثانوي، مجبرون على السفر يوميًا مسافة تتراوح بين 5 و90 كيلومترًا لتلقي تعليمهم في المدارس المختلفة، بينها مدرسة أبو تلول الثانوية التي تبعد 5 كيلومترات، مدرسة عرعرة الثانوية (15 كيلومترًا)، مدرسة المجد الثانوية في شقيب السلام (15 كيلومترًا)، مدرسة "نجوم الصحراء" الثانوية (35 كيلومترًا)، مدرسة "عهد الثانوية في حورة (25 كيلومترًا) ومدرسة "نيتسانا" التي تبعد نحو 90 كيلومترًا.يشار إلى أن أهالي الزرنوق تمكنوا من انتزاع موافقة وزارة التعليم في نيسان/ أبريل الماضي، على افتتاح مدرسة ثانوية، وبدأ المجلس الإقليمي واحة الصحراء بالعمل على بنائها، دون إتمام الإجراءات البيروقراطية، على أمل إتمامها خلال العمل.وطلبت جمعية "ريغافيم" من المحكمة منع افتتاح المدرسة بذريعة البناء غير المرخص، إلا أن المحكمة رفضت هذا الطلب بعد مرافعة مركز "عدالة" الحقوقي، التي جاء فيها أن المدرسة تملك مصادقة الوزارة والمجلس الإقليمي وأنها مقامة على أراضي تابعة لما يسمى بـ"سلطة أراضي إسرائيل"، وأن الحصول على التراخيص كانت مسألة إجرائية. وفي تعقيبها على القرار، قالت المحامية ناريمان شحادة، في بيان صدر عن مركز "عدالة"، إن "جمعية ريغافيم تحاول سلب كل ما يملكه عرب النقب، حتى الحق في التعليم، واليوم، كان قبول ادعائنا من قبل هيئة المحكمة واضحًا وقاطعًا، وأكدت على ضرورة افتتاح المدرسة وحق الطلاب في التعليم دون معاناة السفر الطويل وظروف الطقس القاسية في الصيف والشتاء إلى المدارس في القرى المجاورة". وتابعت أنه "يؤسفنا ان الدولة لم تتمكن من إتمام الإجراءات البيروقراطية اللازمة قبل افتتاح السنة الدراسية، ونأمل أن تتم هذه الإجراءات خلال الأسبوع القادم وأن ينعم الطلاب بسنة دراسية ناجحة ومثمرة". وفي تصريح لـ"عرب 48"، رأت شحادة أن "الحفاظ على حق المواطنين في التعليم والحياة الكريمة، ليست من أولوليات السلطات الإسرائيلية في ما يتعلق بأهالي النقب".واعتبرت أن "جمعية ريغافيم تحاول مرة أخرى الاستمرار في مساعيها وتحقيق رؤيتها باقتلاع المواطنين العرب البدو وسلبهم حقوقهم"، وأوضحت أن "المختلف هذه المرة أن المعركة الوقحة التي تديرها ريغافيم هي على حق الأطفال الأساسي بالحصول على التعليم". من جانبه، اعتبر الناشط محمد أبو قويدر، من قرية الزرنوق، أن "جمعية ريغافيم تحاول قمع أهالي النقب بكل طريقة، وما يحركها منطلقات عنصرية بحتة وكراهية للعرب. نحن نراهم ونرى تحريضهم علينا، لكنهم لن يهدموا عزيمتنا". وأضاف أبو قويدر في حديث لـ"عرب 48"، "سوف يذهب أبنائنا إلى المدرسة رغم أنوف ريغافيم والقائمين عليها، المدرسة سوف تقام بشكل طبيعي بعد استصدار جميع التصريحات والتراخيص اللازمة، هذه المدرسة هي نتاج نضال مستمر لسنوات طويلة ولن تسلب مننا".بدوره، قال رئيس اللجنة المحلية في قرية الزرنوق، جبر عبد الكريم أبو قويدر إن "جمعية ريغافيم العنصرية وإلى جانبها سلطة تطوير النقب حاولت وفشلت اليوم منع أبنائنا من الذهاب إلى المدرسة نحن سعيدون برفض المحكمة لطلبهم وسوف يذهب أكثر من 500 طالب من قرية الزرنوق إلى مدرسة الزرنوق الثانوية وليس إلى أي مدرسة أخرى". وأضاف "لا وازع لأفراد ريغافيم عن محاولة التسبب بالأذى لعرب النقب وشغلهم الشاغل الكذب ومحاولة التضييق علينا وهذا لن يمر، أصغر طفل في الزرنوق يعلم مدى عنصرية ريغافيم وإحدى مهامنا اليومية هي مجابهة هذه العنصرية". وأنهى حيدثه بالتأكيد على أنه "نثق أن إدارة مجلس واحة الصحراء سوف تستصدر بقية المهمات القانونية وسوف تفتتح المدرسة في الوقت المحدد ونحن سعيدون جدًا بهذا الإنجاز".!!

1 2 3 43171
1