أحدث الأخبار
الأربعاء 24 تموز/يوليو 2019
هل بدأت السلطة الفلسطينية الانخراط بـ"صفقة القرن"؟..عباس سيرسل وفداً رسمياً للقاء مسؤولين في واشنطن!!
11.07.2019

كشف مسؤول فلسطيني رفيع المستوى في مكتب الرئيس محمود عباس، أن السلطة تستعد لإنهاء القطيعة مع الولايات المتحدة، من خلال استعدادها لإرسال وفد رسمي إلى واشنطن، برئاسة قائد المخابرات العامة ماجد فرج.ونقلت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، في عددها الصادر اليوم الأربعاء، عن المسؤول الذي لم تكشف هويته، أن الوفد الرسمي سيتوجه إلى واشنطن خلال الأيام القليلة المقبلة، وهو ما يعني انخراط السُّلطة في "صفقة القرن".وقال المسؤول: "الموافقة على زيارة الوفد جاءت بعد تبادل رسائل بين واشنطن ورام الله مؤخراً، لإنهاء الخلافات التي حصلت عقب إطلاق الإدارة الأمريكية لخطتها المسماة صفقة القرن".ونقلت الصحيفة عن مسؤول كبير في مكتب الرئيس عباس، قوله: إن "القضية لا تزال في مرحلة جسّ النبض، والمحادثات السرية تجري بشكل محدود، لمنع أي تسريبات يمكن أن تتسبب في وقف تلك الاتصالات".ومنذ تولي ترامب الرئاسة الأمريكية، بدأ باتخاذ قرارات للضغط في إطار تنفيذ "صفقة القرن"، كان أولها إعلان القدس عاصمة لـ"إسرائيل"، ووقف تمويل "الأونروا"، والعمل على تطبيق "صفقة القرن"، وهي خطة جديدة لتصفية القضية الفلسطينية.وضمن الابتزاز الأمريكي للسلطة الفلسطينية للقبول بـ"الصفقة"، أغلقت الإدارة (الأمريكية) مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن، فضلاً عن جملة إجراءات، هدفها الضغط.ومنذ إعلان ترامب القدس عاصمة لدولة الاحتلال في ديسمبر 2017، قطعت السلطة جميع علاقاتها مع إدارة ترامب، معلنة أن الولايات المتحدة "لم تعد وسيطاً نزيهاً لعملية السلام".وتقوم "الصفقة" على إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة لـ"إسرائيل"، في ملفات القدس واللاجئين وحدود عام 1967، مقابل تعويضات واستثمارات!!

1 2 3 43070
1