أحدث الأخبار
الأحد 20 أيار/مايو 2018
إيران: التحاق المحجبات بالحملة ضد الحجاب القسري!!
02.02.2018

في خطوة تظهر مدى الاستياء لدى النساء من المضايقات والضغوط الكبيرة التي يفرضها النظام الإيراني ضدهن، اتسعت الحملة ضد الحجاب القسري التي انطلقت خلال الاحتجاجات الأخيرة التي عمت عشرات المُدن في مختلف أنحاء إيران، والتحقت الإيرانيات المحجبات إلى هذه الحملة، وأعلن تضامنهن مع النساء اللواتي اعتقلتهن الشرطة الإيرانية بسبب خلع غطاء الرأس في بعض شوارع طهران ومدن أخرى.ووصف النائب العام الإيراني، عباس جعفري دولت آبادي، هؤلاء النساء بأنهن جاهلات، وأكد اعتقال إحدى المحتجات.وأفاد موقع قناة «البي سي سي» الناطق باللغة الفارسية التابع للحكومة البريطانية، أن الحملة ضد الحجاب القسري بدأت تنتشر في عدة مدن أخرى إيرانية فضلاً على طهران، وأن الصور التي تم تداولها في مختلف شبكات التواصل الاجتماعي خاصةً «الفيسبوك» و«انستغرام» تؤكد أن النساء المحجبات التحقن بهذه الحملة أيضاً.وخلال هذه الحملة تخلع الإيرانيات غطاء الرأس لبضع دقائق في الشارع، ويرفعن غطاء رأسهن على عصا أمام الناس مثل رفع العلم، بهدف الإعلان عن مناهضتهن للحجاب القسري.
وأضاف موقع البي سي سي أن إحدى الإيرانيات المحجبات في شارع «خيام» بمدينة مشهد شمال شرقي إيران، رفعت غطاء الرأس النسائي على عصا لبضع دقائق أمام المارّة يوم الأربعاء.تجدر الإشارة إلى أن إيران هي الدولة الوحيدة في العالم أجمع التي تفرض الحجاب القسري على جميع النساء في البلاد، وأن السعودية تفرض الحجاب القسري على النساء المسلمات فقط.وفي تصريحات تظهر قلق السلطات الإيرانية، هاجم النائب العام الإيراني بشدة احتجاجات النساء على الحجاب القسري، واعتبر أن سبب ذلك هو الجهل، وأن الهدف هو معارضة الشرع المقدس، على حد قوله.وخلال حديثه لوكالة «إلنا» للأنباء العمالية التابعة لوزارة العمل والرفاه والشؤون الاجتماعية الإيرنية، أعلن عباس جعفري دولت آبادي دعمه الكامل لما تقوم به الشرطة وميليشيات الباسيج التابعة للحرس الثوري في إرغام النساء على ارتداء الحجاب حسب المعايير التي حددتها السلطات المعنية في إيران.وأكد أن الشرطة اعتقلت إحدى النساء التي خلعت غطاء الرأس في شارع الثورة بوسط طهران، واصفاً تلك الاحتجاجات بأنها تنبع من الجهل، وأنها تتعارض مع الشرع المقدس والقانون.وهدد بأن السلطة القضائية والشرطة وباقي الجهات المعنية بالأمر ستقوم بواجبها ضد هؤلاء النساء إذا واصلن حملتهن ضد الحجاب القسري في إيران.وكعادة المسؤولين الإيرانيين المتداولة، ربط جعفري دولت آبادي هذه الحملة بخارج البلاد، قائلاً إن بعض المحتجين على الحجاب القسري تلقوا الأوامر من خارج البلاد.!!

1 2 3 41786
1