عاجل
  • دمشق..سوريا : عشرات القتلى في غارات للتحالف الدولي على دير الزور!
  • الناصرة..فلسطين : مجلس الطائفة الارثوذكسية : لا لبيع الأوقاف الأرثوذكسية والتفريط بها!!
  • باريس..فرنسا : جرائم حرب بشعه : فرنسا سلحت ميليشيات “الهوتو” إبان الإبادة الجماعية في رواندا!!
الخميس 29 حزيران/يونيو 2017
العراق : "هيومن رايتس ووتش” تحث بغداد على معاقبة مرتكبي انتهاكات في الموصل!!
30.05.2017

أثارت فيديوهات وصور تثبت تورط القوات الأمنية التابعة للحكومة العراقية في انتهاكات ضد المواطنين خلال معركة الموصل، الكثير من الاستنكار والاستهجان من قِبل المنظمات المعنية بحقوق الإنسان.فقد طلبت منظمة “هيومن رايتس ووتش” من الحكومة العراقية محاسبة مرتكبي الجرائم التي أظهرتها مقاطع الفيديو والصور والتي وثقتها مجلة “دير شبيغل” الألمانية بعد أن سُربت من عمليات قوات الرد السريع.وقالت “هيومن رايتس ووتش” في بيان لها إن “شرعية الحكومة متوقفة على احترام القانون والقضاء، وعليه لزاماً عليها اقناع السُنة بأنها تمثل خياراً أفضل من داعش”.وبحسب تحليل نشرته المنظمة المعنية فإن “الفيديوهات والصور التي تظهر تعذيب مناصرين لتنظيم داعش على يد قوات عراقية، مألوفة لدرجة غريبة ومخيفة في تاريخ العراق الحديث المأساوي حيث تعرض العديد من المواطنين لأبشع الاعتداءات على يد مقاتلين تابعين لجهات مختلفة”.وأضافت أن “الأشخاص الذين يمارسون التعذيب الذين أظهرتهم الفيديوهات الأخيرة، قد تعلموا من سابقيهم من حقبة صدام، كما يقلدون تنظيم داعش نفسه، حيث أجبر الجنود بشكل غريب، أحد المحتجزين على إلقاء قسم الولاء لزعيم التنظيم آنف الذكر قبل قتله حسب الصور”.ووفقاً لتصريحات المنظمة “هذه الفيديوهات ليست الدليل الوحيد على انتهاكات قوات الأمن العراقية في معركتهم ضد داعش، حيث وثقت “هيومن رايتس ووتش” العديد من الانتهاكات المختلفة والخطيرة لحقوق الإنسان، من عمليات إعدام جماعية لمقاتلين يشتبه في انتمائهم لتنظيم “الدولة الإسلامية” وحالات احتجاز في ظروف مهينة وأعمال عقاب جماعية لأقرباء مقاتلي التنظيم المذكور، بما في ذلك هدم المنازل والتهجير القسري، وكذلك الاحتجاز التعسفي لأكثر من ألف مواطن هجروا بسبب القتال في معاقل داعش”.وقالت المنظمة أن “الحكومة العراقية عليها إدراك أن الحصول على دعم جميع العراقيين، خاصة السُنّة، يحتم عليها إقناعهم بأنها تمثل خياراً مختلفا وأفضل. كما تتوقف شرعية الحكومة، في نهاية المطاف، على اثبات احترامها لسيادة القانون والقضاء ومحاسبة الفظاعات التي ارتكبتها قواتها الأمنية، كالتي تظهرها الفيديوهات”.!!

1 2 3 41440
1