أحدث الأخبار
الثلاثاء 20 نيسان/أبريل 2021
الرياض.. السعودية : السعودية تجدد دعمها لمصر والسودان بأزمة سد النهضة!!
07.04.2021

أكد مجلس الوزراء السعودي دعم المملكة لمصر والسودان ولأي مساعٍ تسهم في إنهاء ملف سد النهضة في إثيوبيا وتراعي مصالح كل الأطراف، في إطار الخلاف الدائر بين القاهرة والخرطوم وأديس أبابا على مياه النيل.وقال وزير الإعلام السعودي المكلف ماجد بن عبد الله القصبي، في بيان، إن مجلس الوزراء استعرض في جلسة عقدت عبر الاتصال المرئي جملة من الموضوعات والأحداث وتطوراتها، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس"، مساء الثلاثاء.وجدد المجلس "مساندة المملكة ودعمها لجمهورية مصر العربية وجمهورية السودان، ولأي مساعٍ تسهم في إنهاء ملف سد النهضة وتراعي مصالح كل الأطراف، للوصول إلى اتفاق عادل وملزم وفق القوانين والمعايير الدولية المعمول بها في هذا الشأن، بما يحافظ على حقوق دول حوض النيل كافة في مياهه، ويخدم مصالحها وشعوبها معاً".وسبق أن قالت وزارة الخارجية المصرية، الثلاثاء، إن غياب الإرادة السياسية لدى إثيوبيا للتفاوض بحسن نية، وسعيها للمماطلة والتسويف، هو سبب عدم التوصل إلى اتفاق في المفاوضات الأخيرة في الكونغو.وكان الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، قال في وقت سابق: "سيحدث عدم استقرار إقليمي لو انتهك أحد حقوق مصر المائية"، مؤكداً أن "ذراع مصر طويلة وقادرة على مواجهة أي تهديد"، وأن "معركتنا معركة تفاوض والعمل العدائي مرفوض، لكن لن يستطيع أحد أخذ نقطة مياه من مصر، ومن يريد أن يجرب فليجرب".وفي 31 مارس الماضي، أكّدت السعودية دعمها ومساندتها لمصر والسودان، مشددة على أن أمنهما المائي جزء لا يتجزأ من الأمن العربي، في الوقت الذي قالت فيه الرياض إنها "تساند أية مساعٍ تسهم في إنهاء ملف سد النهضة وتراعي مصالح كل الأطراف".وتتفاقم أزمة "سد النهضة" الإثيوبي بين السودان ومصر وإثيوبيا، مع تعثر المفاوضات الفنية بينهم، التي بدأت منذ نحو 10 سنوات، ويديرها الاتحاد الأفريقي منذ أشهر.وتصر أديس أبابا على الملء الثاني للسد في يوليو المقبل، حتى لو لم تتوصل إلى اتفاق بشأنه، فيما تتمسك القاهرة والخرطوم بعقد اتفاقية تضمن حصتهما السنوية من مياه نهر النيل‎ البالغة 55.5 مليار متر مكعب، و18.5 مليار متر مكعب على التوالي.!!


1