أحدث الأخبار
الخميس 21 كانون ثاني/يناير 2021
واشنطن.. أمريكا : "سي إن إن": بنس لا يستبعد أن يضطر لعزل ترامب!!
10.01.2021

نقلت شبكة "سي إن إن" الأمريكية عن مصدر مقرب من مايك بنس، نائب الرئيس دونالد ترامب، أنه قد يفعّل مادة دستورية لعزل الرئيس الأمريكي؛ وذلك على خلفية اقتحام الكونغرس، الأربعاء الماضي.وقال المصدر، وفقاً لـشبكة "سي إن إن"، مساء السبت: إن "بنس لا يستبعد التوجه نحو تفعيل التعديل 25 من الدستور لعزل ترامب، وإنه قد يلجأ إليه في حال ازداد الرئيس تهوراً".وأشار المصدر إلى "وجود بعض القلق لدى طاقم نائب الرئيس من وجود مخاطر تترتب على اللجوء إلى هذا الخيار، أو حتى التوجه نحو محاكمة ترامب في الكونغرس؛ بسبب احتمال أن يتخذ الرئيس إجراءات متهورة تعرض البلاد للخطر".
يأتي ذلك بينما نقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية أن بنس سيحضر مراسم تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن، في 20 من الشهر الجاري.وكان ترامب أكد أنه لن يحضر هذه المراسم، في حين قال بايدن إن نائب الرئيس مرحّب به.وقالت "سي إن إن" إن مشرّعين جمهوريين كانوا حلفاء للرئيس المنتهية ولايته أكدوا أنهم سيؤيدون مساعي الديمقراطيين لعزله في حال كانت اللائحة الخاصة بالمحاكمة البرلمانية المحتملة معقولة.وفي السياق قال السيناتور الجمهوري بات تومي، في مقابلة مع قناة فوكس نيوز (Fox News)، إنه يعتقد أن الرئيس ارتكب جرماً يستوجب محاكمته في الكونغرس.وبهذا ينضم تومي إلى العديد من النواب الجمهوريين؛ على غرار السيناتورة ليزا موركوفسكي، والنائب آدم كينزينجر، وغيرهما، ممن دعوا إلى استقالة ترامب، أو استخدام التعديل 25 في الدستور الأمريكي.في غضون ذلك يمضي الديمقراطيون في مسار سريع لإطلاق محاكمة برلمانية للرئيس ترامب إذا لم يتقدم باستقالته.وينوي الديمقراطيون تقديم لائحة الاتهام ضد ترامب، غداً الاثنين، وتتضمن تهمة واحدة هي "التحريض على التمرد".وجاء في اللائحة أن ترامب من خلال تكرار الادعاء بفوزه في الانتخابات، وتشجيع أنصاره على الاعتداء على الكونغرس؛ عرّض أمن الولايات المتحدة والمؤسسات الحكومية للخطر، وهدد نزاهة النظام الديمقراطي، وأعاق الانتقال السلمي للسلطة.وتضيف الوثيقة أن ترامب أظهر أنه لا يزال يمثل تهديداً للأمن القومي والديمقراطية والدستور إذا سُمح له بالاستمرار في منصبه.من ناحية أخرى وزع زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل على الجمهوريين في المجلس مذكرة توضح كيف ستجري المحاكمة المحتملة لترامب إذا وجه مجلس النواب الاتهام إليه.ووفقاً للمذكرة -التي حصلت عليها صحيفة "واشنطن بوست"- فإن ماكونيل أخبر الجمهوريين أن مجلس الشيوخ لن يجتمع قبل 19 يناير الجاري، لكونه عملياً في فترة استراحة.ويعني ذلك أن إجراءات المحاكمة البرلمانية -التي تعقد في مجلس الشيوخ- قد لا تبدأ إلا بعد انتهاء ولاية ترامب، في 20 يناير الجاري.ويأمل الديمقراطيون أن تؤدي التهديدات بالمحاكمة البرلمانية إلى تكثيف الضغوط على مايك بنس، نائب الرئيس، وعلى الحكومة لتفعيل التعديل 25 بالدستور للإطاحة بترامب قبل انتهاء ولايته.ومن أجل تفعيل ذلك التعديل يتعين على بنس وأغلبية أعضاء الحكومة إعلان أن ترامب غير قادر على أداء مهام الرئاسة.!!


1