أحدث الأخبار
الخميس 21 كانون ثاني/يناير 2021
جاكرتا..اندونيسيا : تحطم طائرة "بوينغ 737" تقل 62 شخصا بعد إقلاعها من جاكرتا!!
09.01.2021

أعلنت السلطات الإندونيسية، اليوم السبت، تحطم طائرة من طيراز بوينغ 737 كانت تقل على متنها 62 شخصا، فقد الاتصال بها بعد وقت قصير من إقلاعها من مطار العاصمة، جاكرتا، اليوم السبت، متجهة إلى مدينة بونتياناك غربي البلاد.وأوضحت التقارير أن الطائرة المفقودة تابعة لشركة "سريويجايا إير" وهي من طراز "بوينغ 737". وأكد وزير النقل الإندونيسي أن السلطات شرعت بأعمال البحث عن الطائرة التي فقد الاتصال بها بعد أربع دقائق على إقلاعها. فيما تعهدت شركة الطيران بإصدار إشعار بمجرد حصولها على مزيد من التفاصيل.وأفادت وكالة "رويترز" بأنه تم العثور على حطام يعتقد أنه من الطائرة التي كانت في رحلة داخلية من جاكارتا، باتجاه عاصمة إقليم كاليمانتان الغربي في جزيرة بورنيو الإندونيسية.وقال المتحدث باسم الوزارة، أديتا إيراواتي، إنّه جرى "فقدان الاتصال" بطائرة الشركة التي كانت تقوم برحلة "من جاكرتا إلى بونتياناك وتحمل رقم النداء .sj 182وأوضح المتحدث أن الطائرة أقلعت في الساعة 13:56 وأنّ آخر اتصال مع طاقم الطائرة سجّل عند الساعة 14:40 بالتوقيت المحلي (9:40 بتوقيت القدس).واتضح أن عدد الركاب على الطائرة 56 شخصا بالإضافة إلى 6 من أفراد الطاقم. وذكر تلفزيون (مترو تي.في) أن الطائرة تقل أكثر من 50 شخصا، وقالت تقارير محلية إن الطائرة تقل على متنها 62 شخصا.وذكرت شركة الطيران في بيان، أنها ما زالت تجمع معلومات أكثر تفصيلا عن الرحلة، موضحة أن الطائرة كانت في رحلة تستغرق 90 دقيقة تقريبا من جاكرتا إلى بونتياناك، وكان على متنها 56 راكبا، وستة من أفراد الطاقم.وتم إيقاف تشغيل طائرات ماكس بعد حادثين مرتبطين جزئيا بعيوب في برنامج قمرة القيادة، ولم تكن هناك صلة بالمحركات، العام الماضي.ورفعت الولايات المتحدة، في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، حظرا استمر 20 شهرا على تشغيل رحلات طائرات 737 ماكس، بعد أن حددت إدارة الطيران الاتحادية الأميركية تفاصيل تحديث البرمجيات والأنظمة والتدريب، التي يتعين على بوينغ وشركات الطيران الانتهاء منها قبل نقل الركاب.وفي تشرين الأول/ أكتوبر 2019، قتل 189 شخصا عندما تحطمت طائرة من طراز بوينغ 737 ماكس تابعة لخطوط لايون الجوية، في بحر جاوا بعد 12 دقيقة على إقلاعها من جاكرتا في رحلة تستغرق ساعة.وحادثة التحطم تلك ومن بعدها كارثة تحطم طائرة في إثيوبيا، تسببا في فرض غرامات على بوينغ بمقدار 2,5 مليار دولار، على خلفية اتهامات بأنها غشت الهيئات المنظمة التي كانت تشرف على الطراز ماكس-737. وتم إيقاف طلعات هذه الطائرة بعد الكارثتين الداميتين.!!


1