أحدث الأخبار
الخميس 29 تشرين أول/أكتوبر 2020
واشنطن.. أمريكا : خطوة استفزازية:لأول مرة منذ 10 أشهر.. حاملة طائرات أمريكية تصل الخليج!!
19.09.2020

أفادت وزارة الدفاع الأمريكية بدخول حاملة الطائرات (USS Nimitz CVN-68) رفقة مجموعة سفن تابعة لها إلى مياه الخليج لأول مرة منذ 10 أشهر.وذكر الأسطول الأمريكي الخامس، في بيان الجمعة، أن حاملة الطائرات عبرت مضيق هرمز رفقة الطرادين الصاروخيين (USS Princeton CG-59) و(USS Philippine Sea CG-58)، وكذلك المدمرة (USS Sterett DDG-104).وأوضح أن "المجموعة الضاربة بقيادة حاملة الطائرات ستنفذ عمليات وتدريبات مشتركة مع الشركاء في المنطقة وفي التحالف، وكذلك ستقدم دعماً جوياً في تنفيذ عملية العزم الصلب".وتحتضن السفينة نحو 70 طائرة ومروحية، من بينها 48 مقاتلة قاذفة متعددة المهمات من طراز "F/A-18 Hornet".وسحب البنتاغون سابقاً حاملات الطائرات التابعة لقواتها من مياه الخليج بسبب "التهديد الإيراني" لتنفذ مهمات الدورية قرب الحدود الإيرانية من بحر عمان.وكان نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الخليج العربي، تيموثي لندركينغ، أكد أمس الجمعة أن واشنطن تكافح ما سماه "إرهاب" إيران عبر المركز البحري في البحرين، إضافة إلى العمل على تقوية القدرات العسكرية البحرية لتأمين الممرات المائية.وقال لندركينغ في تصريحات صحفية: إن "إيران هددت ناقلات النفط وخطوط الملاحة في الخليج ولذلك نحن تمكنا من تقوية قدراتنا عبر المركز البحري في البحرين للقيام بتأمين الممرات المائية المهمة، لا سيما مضيق هرمز ومضيق باب المندب".وبيّن أن "الوجود العسكري الأمريكي في الخليج مهم من أجل ردع إيران"، موضحاً أن الحل العسكري ليس هو الحل النهائي، لذلك فإن واشنطن تسعى إلى مواصلة الضغوط على إيران من أجل دفعها إلى الجلوس على طاولة المفاوضات.وتوعدت طهران عبر لسان أكثر من مسؤول، المنامة بدفع ثمن باهظ لجلبها هي والإمارات "إسرائيل" إلى المنطقة بعد توقيع اتفاق التطبيع معها، منتصف الشهر الجاري، في البيت الأبيض بالعاصمة الأمريكية واشنطن.وتصاعدت حدّة التوترات بين طهران وواشنطن بعدما انسحب ترامب من الاتفاق النووي الذي أبرمته الدول الكبرى مع إيران، في مايو 2018، وأعاد فرض عقوبات اقتصادية أمريكية شديدة على طهران.وبلغ التوتر أوجه إثر مقتل قائد فيلق القدس الإيراني، قاسم سليماني، في ضربة أمريكية مطلع يناير الماضي، قرب مطار بغداد الدولي، رداً على اقتحام السفارة الأمريكية من قِبل مليشيات موالية لإيران، ومقتل متعاقد أمريكي في هجوم على قاعدة بكركوك.


1