أحدث الأخبار
الاثنين 17 حزيران/يونيو 2019
واشنطن..امريكا : وزير الدفاع الأمريكي يعتبر صناعة “اف 35” فشلا ذريعا ومكانة سلاح الجو الأمريكي قد تتراجع جراء منظومة الدفاع الروسي!!
11.01.2019

تواجه صناعة الطيران الحربي في الولايات المتحدة تحديات كبرى أمام تقدم منظومة الصواريخ الروسية وبالخصوص نظام “إس 400” وانتظار وصول “إس 500″، وبدأ الاعتقاد يسود في البنتاغون بضرورة البحث عن حل لتجاوز هذه المعضلة الخطيرة.ونشر الموقع المتخصص في أخبار السلاح والحروب “ذي ميغتي” اليوم مقالا يتحدث فيه عن قلق وزير الدفاع الأمريكي المؤقت باتريك شنهان وقوله بأن الطائرة الحربية “اف 35 ” التي يفترض أنها تاج صناعة سلاح الجو الأمريكي ما كان يجب الرهان عليها لأنها تشكل مشروعا فاشلا رغم أنها كلفت أكبر ميزانية لتطوير السلاح في التاريخ الأمريكي. وتناول الموقع الحربي الأعطاب والتقصير في دور “اف 35 ” وكيف أن أصوات كثيرة تطالب بالإستمرار في الاعتماد على الطائرات السابقة مثل “اف 15” التي من المنتظر سحبها من الخدمة سنة 2025 لكن قد تتعدى 2030.وأدلى الوزير المؤقت بهذه التصريحات بعدما قام الجيش الأمريكي بمراجعة عمل معظم الطائرات الحربية من نوع “اف 35 ” خلال أكتوبر الماضي والتريث في تسليم جيوش حليفة هذه الطائرات، بل وبدأت دول كانت تنوي اقتناءها مراجعة قرارها. وطلبت الولايات المتحدة من إسرائيل عدم استخدامها في الهجوم على سوريا مخافة من سقوط واحدة منها وتفقد مصداقيتها الحربية بل وقد يتم توقيف تصنيعها نهائيا كما جرى مع طائرة الشبح 117 التي جرى سحبها من الخدمة بعدما أسقط الصرب واحدة منها في التسعينات في حرب البلقان.وكانت الولايات المتحدة قد امتنعت عن تسليم تركيا طائرات “اف 35” بسبب شراءها “إس 400” من روسيا، لكن أنقرة مرتاحة الآن بعدما أدركت أنها كانت ستقتني طائرات مشكوك في سلامتها الحربية وقد تفكر في شراء طائرات روسية من عائلة سوخوي.ويتعاظم قلق واشنطن ليس فقط بسبب المشاكل التي تواكب طيران “اف 35 ” بل بسبب التقدم المهول لمنظومة الدفاع الصاروخي الروسي وبالضبط عائلة صواريخ إس والتي هي “إس 300″ و”إس 400 ” التي تحولت الى فزاعة لسلاح الطيران الأمريكي والآن في الطريق “إس 500” التي قد تكون جاهزة هذه السنة أو السنة المقبلة.!!


1