أحدث الأخبار
السبت 21 تموز/يوليو 2018
دمشق..سوريا :الطائرات الحربية الروسية والسورية تقصف ريف درعا بعد فشل المفاوضات!!!
05.07.2018

قال قائد عسكري في الجبهة الجنوبية التابعة للجيش السوري الحر أن المقاتلات الروسية والسورية بدأت بشن غارات على مناطق ريف درعا جنوب سوريا بعد فشل المفاوضات يوم امس الأربعاء.وأكد القائد العسكري لوكالة الانباء الألمانية “بعد انتهاء جلسة المفاوضات قامت طائرات حربية روسية، وأخرى تابعة للنظام وطائرات مروحية بشن غارات وإلقاء براميل متفجرة على بلدة صيدا في ريف درعا الشرقي بعد فشل القوات الحكومية في اقتحامها ظهر اليوم “.وأضاف القائد العسكري أن “الطيران الحربي الروسي قصف بالصواريخ مدينة طفس بريف درعا الغربي التي تحاول القوات الحكومية التقدم باتجاهها منذ عدة ايام “.واعلنت غرفة العمليات المركزية في الجنوب السوري عبر مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الاربعاء، فشل المفاوضات التي جرت بين الوفد الممثل للفصائل والفعاليات المدنية من جهة، والفريق الروسي من جهة أخرى في مدينة بصرى الشام بريف درعا الشرقي بعد انطلاقها بحوالي ساعتين.وقال مصدر في فريق الأزمة المشكل من قادة الفصائل والمجالس المحلية في محافظة درعا: إن “المفاوضات فشلت، بسبب اصرار الجانب الروسي على تسليم السلاح الثقيل”.وأكد المصدر لـ (د ب أ) أن “الجانب الروسي هدد بعودة القصف على الأحياء والمدن والقرى المحررة في حال فشل الاتفاق”.وأكد القائد العسكري أن “فصائل الجيش السوري الحر تصدت اليوم لهجومين لقوى النظام الاول على بلدة صيدا في ريف درعا الشرقي والاخر على بلدة طفس في ريفها الغربي وسط قصف صاروخي مكثف على الجبهتين من قبل قوات النظام والمقاتلات الروسية “.وعلى صعيد آخر، وقع النظام السوري اليوم مذكرة تفاهم مع خدمة الأمم المتحدة لإزالة الألغام (يو إن إم أيه إس) لنزع ملايين الالغام التي زرعت في الاراضي السورية.ووقع مذكرة التفاهم من الجانب السوري نائب وزير خارجية النظام فيصل المقداد وعن خدمة الأمم المتحدة لإزالة الألغام رئيسة مكتب الأمم المتحدة لنزع الألغام أجنس ماركايلو.وحول المناطق التي ستبدأ بها عمليات إزالة الألغام، قالت ماركايلو إن “الوحدة ستعمل مع الحكومة السورية لتحديد المناطق التي تحتاج إلى المساعدة وستحدد الأولويات وفق الاحتياجات، حيث يتم البدء بالمناطق التي تشكل فيها الألغام أكبر خطر على المواطنين”.وبحسب جمعيات ومنظمات اهلية، تنتشر ملايين الالغام والعبوات الناسفة في المحافظات السورية، وخاصة محافظة الرقة ودير الزور والحسكة وريف دمشق قامت بزراعتها قوات النظام وفصائل المعارضة وتنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة والوحدات الكردية وحزب الله اللبناني وفقد الاف من السوريين ارواحهم واطرافهم جراء تعرضهم لتلك الالغام.!!


1